تقنية جديدة تسمح بالرؤية من وراء الجدران بواسطة الهواتف المحمولة

توصل فريق باحثين في الولايات المتحدة إلى تقنية جديدة تسمح برؤية الأشياء من وراء الجدران بوساطة الهواتف المحمولة عن طريق رصد التغيرات في الضوء المنعكس على الأرض عند قاعدة الجدار.

وذكر فريق البحث من معهد ماساشوسيتس للتكنولوجيا في الولايات المتحدة أنهم استطاعوا عن طريق مراقبة التغيرات في الضوء المنعكس على الأرض عند قاعدة الجدران أن يراقبوا مسارات أشخاص مستترين وراء الجدار.
وقالت كاتي بومان، عضو فريق الدراسة، إن الفكرة تكمن في «تعقب التغييرات الطفيفة التي تطرأ على ألوان الإضاءة»، حيث توصلت بومان وفريقها إلى أن تباين درجات اللون عند زاوية الجدار على الأرض تحتوي على معلومات بشأن الأشياء المستترة خلفه.وأضافوا أنه من الممكن استخدام هذه التقنية لمساعدة قائدي السيارات على رصد المشاة عند تقاطعات الطرق، أو من أجل السماح لفرق الإنقاذ بتعقب أثر الرهائن المحتجزين خلف الجدران في حالات خطف الرهائن.
وأكدت أن التقنية الجديدة تعمل بنجاح في ظل مختلف مصادر الضوء، وفي الأماكن المفتوحة والمغلقة وفي مختلف ظروف الطقس، كما يمكنها رصد التغييرات في الإضاءة على مختلف أنواع الأسطح، مثل السجاد والبلاط والأرض العشبية.ونقل الموقع الإلكتروني «نيو ساينتست»، المعني بالأبحاث العلمية والتكنولوجيا، عن بومان قولها، إن التقنية الجديدة تعمل على تصوير لقطات متعاقبة بكاميرا الهاتف المحمول، ثم استخدام هذه المقاطع بوساطة برنامج خاص لبناء صورة للجزء المستتر وراء الجدار.

المرجع: الإتحاد http://www.alittihad.ae/details.php?id=60905&y=2017

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مهندس اردني يبتكر رزنامة ذكية ابدية لمليارات السنين

  آب ( بترا)- أن تحدد تاريخًا ليوم ما بعد سنوات قليلة شيء عادي وقابل ...